موجز اليوم

محافظ دير الزور : وصول مساعدات غذائية ومواد طبية إلى المدينة

محافظ دير الزور : وصول مساعدات غذائية ومواد طبية إلى المدينة
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبانيوز - ايهاب العوض - عدد القراءات (340)

أكد محافظ دير الزور «محمد إبراهيم سمره» فرحة الأهالي بالنصر الذي اكتمل بفك الطوق عن المطار والأحياء المجاورة له بعد حصار صمد خلاله أهالي هذه الأحياء وقاوموا إلى جانب جيشنا حتى تحقق النصر..

وقد قام السيد «ساهر الصكر» أمين فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي والمحافظ بمرافقة قافلة المساعدات الغذائية التي وصلت اليوم إلى أهالي الأحياء الشرقية بمدينة دير الزور وقرية الجفرة , وبين المحافظ بأن المساعدات تضمنت إرسال 5000 سلة تحتوي على مواد غذائية وصحية مجانية إضافة إلى 2500 ربطة خبز.
 وعبر الأهالي عن فرحتهم بالهتاف للوطن وقائد الوطن وأبطال الجيش والقوات الرديفة والحليفة , بعد أن فك أبطال الجيش العربي السوري الحصار المفروض عليهم منذ عدة أشهر.
حيث كسرت وحدات الجيش بعد ظهر أمس الحصار عن مطار دير الزور العسكري والأحياء السكنية المجاورة له بعد عمليات نوعية ضد أوكار إرهابيي «داعش» في منطقة المقابر الفاصلة بين الأحياء الغربية والأحياء الشرقية.
وزارة الصحة وواقع صحة دير الزور
من جانبه أكد الدكتور «نزار يازجي» وزير الصحة بأن الوزارة سترسل مزيداً من الشحنات الطبية إلى دير الزور بهدف تلبية الاحتياجات الصحية للأهالي فيها عبر المؤسسات الصحية والفرق الطبية الجوالة.
وفي تصريح صحفي بين وزير الصحة أن الشحنة الطبية التي أرسلتها الوزارة إلى دير الزور الأسبوع الماضي بعد أن تمكن الجيش العربي السوري من فك الطوق عن المدينة ساهمت بشكل كبير في تلبية الاحتياجات الطبية الملحة للأهالي ولا سيما لناحية تدبير الحالات الحرجة وتوفير احتياجات مرضى الأمراض المزمنة والشائعة.
ولفت الوزير يازجي إلى تواصل التنسيق مع مديرية صحة دير الزور من أجل نقل الحالات الطبية الحرجة إلى خارج المدينة لتوفير العلاج الطبي لها في المشافي التابعة للوزارة , مثمناً جهود الكادر الطبي في دير الزور لإتاحة الخدمات الطبية لأهالي المحافظة وتوفير احتياجاتهم الصحية خلال الحصار وبعده واندفاع من اضطرتهم الظروف للمغادرة خارج المدينة للعودة إلى المؤسسات الصحية التي يعملون بها والاستمرار في تقديم الخدمات الطبية لأهلنا في دير الزور.
وكانت وزارة الصحة أرسلت في السادس من أيلول الجاري عدة سيارات إسعاف وعيادة متنقلة وشحنتي أدوية وتجهيزات طبية بوزن 9 أطنان لدعم خدمات القطاع الصحي في مدينة دير الزور بعد كسر الجيش العربي السوري الطوق الذي فرضه تنظيم «داعش» الإرهابي عليها لمدة ثلاث سنوات.






أضف تعليق




تصويت






الأرشيف


الأسبوع الماضي









جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت