موجز اليوم

عقب القرارات بإغلاق معاهد في حلب .. اجتماع للضابطة العدلية

عقب القرارات بإغلاق معاهد في حلب .. اجتماع للضابطة العدلية
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبانيوز - ايهاب العوض - عدد القراءات (916)

ترأس القاضي «فاضل نجار» أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي , اجتماعاً تخصصياً ضم أعضاء لجان الضابطة العدلية في تربية حلب ..

وأكد أمين فرع حلب للحزب على أهمية القطاع التربوي في تربية الجيل وإعداد التنشئة إعداداً وطنياً ، لافتا إلى ضرورة رصد كل معهد مخالف ليتم اتخاذ الإجراء المناسب له، ومشيراً إلى أنه لا يوجد أحد فوق القانون ، ومن لم يستطع متابعة العمل عليه أن يقدم استقالته.
حديث أمين فرع حلب الحزب , جاء عقب التصريحات التي أدلى بها وزير التربية الدكتور «هزوان الوز» والتي لاقت هجوماً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي , حيث وجه الوزير «الوز» كلمات مباشرة لجميع المعلمين الذين يقبضون رواتبهم من الحكومة السورية ، قائلاً لهم : «من يعتبر راتبه غير كاف بإمكانه الاستقالة» , نافياً أي علاقة بين انخفاض رواتب المعلمين ولجوء بعضهم لإعطاء الدروس الخصوصية، مقترحاً على كل من يشكو قلة راتبه أن يستقيل.
التصريح الذي تناقلته وسائل إعلام محلية جاء عقب إصدار الوزير لمجموعة قرارات تضمنت إعفاء مسؤولين في مديرية تربية حلب وإغلاق 23 معهداً خاصاً، بحجة مخالفتها واعتراض أهالي الطلاب عليها , وهذا ما دعا برأس الهرم السياسي والتنفيذي في محافظة حلب لدعوة لجان الضابطة العدلية في مديرية تربية حلب وتوجيههم بضرورة رصد كل معهد مخالف ليتم اتخاذ الإجراء المناسب بحقه.
محافظ حلب السيد «حسين دياب» , أشار خلال حضوره الاجتماع بأن المحافظة حريصة على أنجاح العملية التربوية من خلال توفير كل مستلزمات العمل , وشدد قائد شرطة المحافظة اللواء «عصام الشلي» على ضرورة التنسيق بين كافة الجهات لمتابعة إغلاق كافة المخالفات ، مبيناً أن الوحدات الشرطية المنتشرة في المدينة تتابع تنفيذ القوانين وتطبيق الأنظمة.
حضر اللقاء أعضاء قيادة فرع حلب للحزب ومدير التربية






أضف تعليق




تصويت






الأرشيف


الأسبوع الماضي









جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت