اشترك بقناتنا الاخبارية على تطبيق التلغرام ليصلكم كل جديد .. انقر هنا
موجز اليوم

بعد تحذيراتها لواشنطن .. موسكو : سنقدم أدلة على إسقاط الدفاعات الجوية السورية لصواريخكم

بعد تحذيراتها لواشنطن .. موسكو : سنقدم أدلة على إسقاط الدفاعات الجوية السورية لصواريخكم
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبانيوز - آدم شاماتي - عدد القراءات (350)

صرح وزير الخارجية الروسي «سيرغي لافروف»، بأن روسيا وبلدان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أجرت اتصالات على المستوى العسكري قبل شن الضربات العسكرية الأمريكية على سوريا ..

وقال الوزير الروسي خلال مقابلة أجرتها معه وكالة «نوفوستي» الروسية بأن : «روسيا حذرت واشنطن من أن استهداف بعض المناطق في سوريا سيكون تجاوزاً لـ "الخطوط الحمراء"» مضيفاً بالقول : «قبل ظهور الخطط لقيام الثلاثية الغربية (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا) بضرب سوريا أعلن رئيس هيئة الأركان الروسية "فاليري غيراسيموف" بوضوح أننا سنرد بقسوة على إلحاق أي أضرار بالعسكريين الروس أثناء العمليات العسكرية للتحالف الدولي، لا سيما أننا سنعتبر أهدافاً ليس الصواريخ نفسها فحسب، بل وحاملاتها .. وهذا ما صرحناه بكل وضوح».
وأضاف الوزير الروسي : «بعد ذلك جرت بيننا اتصالات على مستوى وزارة الدفاع وعلى مستوى الجنرالات وبين ممثلينا وقيادة التحالف الدولي .. وأبلغناهم بمواقع نشر "خطوطنا الحمراء" بما في ذلك على الأرض .. وفي أي حالة من الأحوال تشير النتائج إلى أنه لم يجر تجاوز هذه الخطوط الحمراء».
وفي سياق آخر أعلن الوزير الروسي «لافروف» خلال تصريحاته لوكالة «سبوتنيك» الروسية اليوم الجمعة بأن : «الجيش الروسي سيقدم قريباً دليلاً على إسقاط منظومة الدفاع الجوي السورية لبعض الصواريخ التي أطلقتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا».
وأضاف المسؤول الروسي بالقول : «لدى هيئة الأركان العامة (الروسية) صورة واضحة للغاية، لقد راقبنا كل الذي حدث في الوقت الحقيقي، بشكل حي، والإحصائيات التي قدمها العسكريون، ونحن على استعداد لتحمل المسؤولية عنها» مشيراً إلى أنه : «إذا ادعى شخص ما، أن جميع الصواريخ الـ 105 قد حققت أهدافها، فليقدم إحصائياته».
وقد كشفت وزارة الدفاع الروسية، في وقت سابق أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت 71 صاروخاً من أصل 103، مشيرة إلى أن موسكو ستعيد بحث إمكانية تسليم سوريا صواريخ «إس 300» على خلفية هذا العدوان.
كانت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا قامت في 14 نيسان الجاري بتنفيذ ضربات صاروخية على مواقع عسكرية ومدنية في سوريا، بحجة أنها يمكن أن تستخدم لإنتاج الأسلحة الكيميائية .. وأعلن الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» حينها، بأنه تم إطلاق 100 صاروخ، ولم يسقط منها صاروخ واحد، وكلها أصابت أهدافها.






أضف تعليق




تصويت






الأرشيف


الأسبوع الماضي








جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت