last-news

أسامة بن لادن و الملا عمر مازالا يعيشان في أفغانستان

1202543246.jpg BBC - عدد القراءات (1702) - طباعة - مشاركة فايسبوك

قال مسؤول أمريكي رفيع للصحفيين إن زعيم طالبان الملا عمر وقادة القاعدة بمن فيهم أسامة بن لادن يعيشون في باكستان.

وأكد المسؤول الأمريكي قناعة واشنطن أن ابن لادن يختبئ في المناطق القبلية غربي باكستان.

لكن باكستان نفت مرارا وجود الملا عمر وابن لادن في أراضيها.

وقال المسؤول الأمريكي الذي رفض الكشف عن هويته في واشنطن للصحفيين "ليس هناك شك أن كبار قادة القاعدة مثل (أيمن) الظواهري وابن لادن... يوجدون في المناطق القبلية من باكستان".

وأضاف " نعتقد أن قادة مجلس شورى طالبان بزعامة الملا عمر يقيمون في كويتا بباكستان".

دليل
وقال المسؤول الأمريكي الذي لم يكشف عن مصدر معلوماته إن القاعدة تخطط لعملياتها من المناطق القبلية مثلما أن "الملا عمر يصدر توجيهاته الاستراتيجية لطالبان من كويتا".

ويُذكر أن كويتا هي عاصمة إقليم بلوشيستان المحاذي لأفغانستان.

وكان محمد حنيف، الناطق باسم طالبان المعتقل، كرر الشهر الماضي نفس الادعاءات بشأن مكان اختباء الملا عمر لكن باكستان رفضت أقواله.

وكان حنيف قال إن الملا عمر يحظى بحماية وكالة الاستخبارات الباكستانية.

وكذلك، سبق للرئيس الأفغاني حامد كرزاي أن ردد ادعاءات مماثلة السنة الماضية.

ويُشار إلى أن وكالة الاستخبارات الباكستانية قامت بدور هام في دعم حركة طالبان التي برزت للوجود بعد الحرب الأهلية الطاحنة التي اندلعت بين الفصائل الأفغانية عقب انسحاب القوات السوفيتية من أفغانستان عام 1989.

أضف تعليق

--
--