last-news

توقيع مذكرة تفاهم بين سورية وفنزويلا حول استكمال تنفيذ مشروع مصفاة الفرقلس المشتركة

1291384269.jpg عدد القراءات (694) - طباعة - مشاركة فايسبوك

وقعت سورية وفنزويلا اليوم مذكرة تفاهم لوضع خطوات تنفيذية لاستكمال تنفيذ مشروع مصفاة الفرقلس المشتركة من خلال إجراء دراسات تصاميم تفصيلية لمشروع المصفاة.

وقال وزير النفط والثروة المعدنية المهندس سفيان العلاو الذي وقع المذكرة عن الجانب السوري إن مذكرة التفاهم تهدف إلى توثيق ما تم الاتفاق عليه لوضع خطوات عملية لمتابعة مشروع مصفاة الفرقلس باستطاعة 140 ألف برميل يوميا وبتكلفة تقديرية حوالي 5 مليارات دولار حيث تم وضع برنامج زمني لإنجاز الدراسات التصميمية ومن ثم الانتقال إلى مراحل التنفيذ وسيتم بموجب هذه المذكرة التعاقد مع المؤسسات الاستشارية العالمية من خلال تقييم العروض عن طريق لجنة مشتركة لاختيار الدراسة الأنسب والأفضل.

وأضاف الوزير العلاو أن البرنامج الزمني يلحظ الخطوات اللاحقة لموضوع الدراسة للسير بهذا المشروع قدما بالسرعة الممكنة لافتا إلى أن الجانبين السوري والفنزويلي سيتحملان تكلفة هذه الدراسات في حال أن الجانبين الإيراني والماليزي لم يوافقا عليها.
 من جانبه أكد وزير الطاقة والنفط الفنزويلي رفاييل راميريز أهمية تنفيذ توجيهات قيادتي البلدين في الإسراع في إنجاز المصفاة المشتركة لافتا إلى أن الجانب الفنزويلي سيقوم باختيار أفضل الشركات العالمية المتخصصة في مجال الدراسات والاستشارات بحيث تنتهي هذه الدراسة قبل نهاية النصف الأول من العام القادم للبدء باتخاذ الإجراءات والخطوات التالية لذلك وإعداد الدراسات المالية للمشروع وذلك انطلاقا من تصميم الجانبين على انجازه بأسرع وقت ممكن.

يذكر أن سورية وإيران وفنزويلا ومجموعة البخاري الماليزية وقعت في شهر آذار عام 2008 اتفاقية الشراكة لإنشاء مصفاة لتكرير النفط الخام في منطقة الفرقلس شرقي مدينة حمص ويتكون المشروع من تمويل وإنشاء مصفاة متكاملة لتكرير النفط الخام بطاقة إجمالية تبلغ 140 ألف برميل باليوم.

حضر التوقيع المهندس عبدو حسام الدين معاون وزير النفط والمهندس نور الدين مخلوف المدير العام للمؤسسة العامة للتكرير وجابر غزيل رئيس مكتب تسويق النفط في مجلس الوزراء والسفير الفنزويلي بدمشق.

أضف تعليق

هل سينتعش الاقتصاد السوري بعودة المدن الصناعية إلى العمل ؟؟


--
--