last-news

الدولار بأدنى مستوى منذ أشهر وسط مشكلات تعصف بواشنطن

5c228f04-4b64-44ca-a86a-3a438ac962f9.jpg عدد القراءات (83) - طباعة - مشاركة فايسبوك

تراجع الدولار أمام عملتي الملاذ الآمن الين والفرنك السويسري، الثلاثاء، مع تقليل المستثمرين لانكشافهم على الأصول العالية المخاطر، في ظل الإغلاق الجزئي للحكومة الأميركية، وبوادر مواجهة بين البيت الأبيض ومجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي).

وهبط الدولار الأميركي 0.39 بالمئة إلى 110 ينات، مسجلا أدنى مستوياته منذ أواخر أغسطس، ويتجه للهبوط أمام العملة اليابانية للجلسة الثامنة على التوالي، مع إغلاق أسواق لندن ونيويورك اليوم بمناسبة عيد الميلاد.

وسجل الين أيضا أعلى مستوياته في 16 شهرا أمام الجنيه الإسترليني، ليجري تداوله عند 139.90 ين للإسترليني، وصعد لأعلى مستوى له في 4 أشهر أمام اليورو مسجلا 125.60 ين.

وزاد الفرنك السويسري 0.2 بالمئة أمام الدولار إلى أعلى مستوى له في 12 أسبوعا عند 0.98355 فرنك للدولار، بعدما صعد 0.9 بالمئة، الاثنين، في أعلى مكاسبه اليومية في 11 شهرا.

وهاجم الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجلس الاحتياطي، الاثنين، واصفا إياه بأنه "المشكلة الوحيدة" للاقتصاد الأميركي، بعد أيام من ورود تقارير تشير إلى أن ترامب ناقش إقالة رئيس البنك المركزي جيروم باول.

ومع إغلاق كثير من الأسواق بمناسبة عيد الميلاد، كانت تحركات العملات الأخرى محدودة. ولم يطرأ تغير يذكر على اليورو، ليستقر عند 1.1410 دولار، بعدما صعد 0.33 بالمئة، الاثنين.

أضف تعليق

هل سينتعش الاقتصاد السوري بعودة المدن الصناعية إلى العمل ؟؟


--
--